g

glob

mardi 24 avril 2018

موظفة مكتبة البصرة

هذه السيدة العظيمة كانت تعمل موظفة في مكتبة البصرة المركزية
في عام ٢٠٠٣ دخلت قوات عسكرية عراقية الي مبنى المكتبة لتنصب مضادات للطائرات فوق سطحها
فطلبت هذه السيدة ان تنقل الكتب والوثائق والمخطوطات الثمينة التي تحتوي عليها المكتبة الي بيتها حفاظاً عليها من الدمار اذا اصيب المبنى
لكن طلبها رفض 
فقررت ان تتسلل ليلاً الي المكتبة وتهرب الكتب والوثائق وبالفعل تعرض المبنى للأحتراق بالكامل لكن كانت هذه السيدة قد انقذت اكثر من ٣٠ الف كتاب ووثيقة ومخطوطة 
الكاتبة الانجليزية "جنيت وينتر" عندما علمت بقصتها كتبت كتاب للاطفال عنها ليتعلموا الشجاعة والوطنية منها..
الكتاب موجود في كل مكتبات اوروبا تحت اسم
"موظفة مكتبة البصرة" وتحول الكتاب الي مسرحية تعرض على اهم مسارح العالم..
انها السيدة العراقية العظيمة التي انقذت تراث بلدها


L’image contient peut-être : 1 personne


Aucun texte alternatif disponible.

0 commentaires: