g

glob

samedi 3 février 2018

بماذا تشتهر الجزائر

بماذا تشتهر الجزائر


الصناعات التقليدية
 تشتهر الجزائر بالصناعات التقليديّة اليدويّة، كصناعة النسيج، والفخار، والخزف، والحلي، والخشب، والنحاسيّات، والزرابي. كما ويعتبر المطبخ الجزائريّ من أغنى المطابخ العالميّة في الوصفات، فهو يعتمد على كثرة المواد الغذائيّة المصنوعة، ويعتمد كذلك على المنتجات الزراعية ومنتجات البحار، وأطباقهم متأثرة كثيراً بالكثير من الثقافات المختلفة، كالمطبخ العربيّ التقليديّ، والمطبخ الإسبانيّ، والأيطاليّ، والتركيّ، والفرنسي، وغيرها من الثقافات الأخرى

الصناعة التقليدية في الجزائر

 الأطباق الجزائرية
 من أهم الأطباق الجزائريّة الشعبيّة المعروفة: الكسكسي، والشكشوكة، والمتوّمة، والبريك، والبوراك، والدلمة، والطاجن، وغيرها الكثير من الوصفات المعروفة. أمّا أهم الحلويات الجزائريّة المعروفة: كعب الغزال، والقريوش، والمشوك، والمسمن، والبسيسة، والمقروض، والخفاف، وقلب اللوز


 السياحة في الجزائر
 تعرف الجزائر أيضاً بأجمل المناطق السياحيّة، وهي من أكثر المدن الإفريقية زيارة لأغراض السياحة. ومن أهمّ الأماكن السياحيّة فيها سواحل البحر الأبيض المتوّسط، فلدينا كورنيش بجاية، وكورنيش العاصمة الجزائر، وكورنيش عنابة، وكورنيش تيبازة، وكورنيش الجيجلي. كما وتتميّز الجزائر بتنوّع تضاريسها الجغرافيّة كالجبال والتي تتخلّلها الغابات الخضراء الكثيفة كجبال جرجرة، وجبال الهقار، ويوجد فيها أيضاً التلال والتي تكون من الأطلس، أمّا سهولها فمن الأمثلة عليها سهل متيجة والذي يعتبر من أجمل السهول الجزائرية. ولا تقتصر تضاريسها على ما سبق، بل فيها أيضاً الصحراء التي تمثّل 84% من مساحة الجزائر


 نظام الحكم في الجزائر 
عاصمة دولة الجزائر مدينة الجزائر، وهي تلقّب بـ بلد المليون ونصف المليون شهيد، ومن أهمّ مدنها الأخرى وهران وقسطنطينة وعنابة. اللغة الرسميّة في الجزائر هي اللغة العربيّة ولكنة سكانها متأثرة باللغة الأمازيغيّة. ونظام الحكم فيها النظام الجمهوريّ، والديانة الرسمية فيها هو الدين الإسلاميّ. احتلتها فرنسا ولكّنها نالت استقلالها منها في عام 1962 م. اقتصاد الجزائر يعتبر إقتصاد الجزائر من أهمّ الإقتصاديات من بين دول قارّة إفريقيا، ويعتبر النفط والبترول من أهم ما يقوم عليه اقتصاد الجزائر، وهي تعتمد على المنتجات الزراعيّة أيضاً كالبطاطا، والحبوب، والفواكة. وهي تشتهر أيضاً بتصدير الحديد، والفحم، واليورانيوم


0 commentaires: