g

glob

jeudi 4 janvier 2018

الحديقة الوطنية أوندارا : حيث أكبر الأنابيب البركانية على وجه الأرض


- في السافانا الشاسعة من شمال كوبنزلاند في أستراليا , وعلى بعد 300 كم جنوب غرب مدينة كيرنز , تقع الحديقة الوطنية البركانية " أوندارا  " , حيث تقع مجموعة من أكبر وأطول أنابيب الحمم البركانية على كوكب الأرض  

- تشكلت أنابيب الحمم تلك نتيجة ثورة بركانية ضخمة وقعت قبل حوالي 190,000 سنة , مما تسبب في تدفق الحمم البركانية لأكثر من 90 كم إلى الشمال وأكثر من 160 كم إلى الشمال الغربي , وخلال هذه الفترة الساخنة , ما يقدر بحوالي 23 بليون لتر مكعب من الحمم البركانية قد خرجت من بركان " أوندارا " إلى أثيرتون تايلاند المحيطة بها  


وبعد أن تدفقت تلك الحمم البركانية بردت الطبقة الخارجية منها وشكلت القشرة , في حين أن الحمم المنصهرة بالداخل سالت إلى الخارج تاركة وراءها سلسلة من الأنابيب الجوفاء , وقد إنهارت أسطح بعض تلك الأنابيب , مما سمح للنباتات بالنمو و الإزدهار في تلك المناطق الداخلية الرطبة , وسمح هذا الوسط بإيواء الحياة البرية .

- العديد من تلك الأنابيب لديها مستويات عالية من غاز ثاني أكسيد الكربون - تصل إلى 6% أو 200 مرة أكبر من المستويات العادية - وقد خلق هذا وسط تكيفت معه بعض الحيوانات التي تمكنت من البقاء على قيد الحياة في تلك الظروف , فكهف بيليس يحتوي على ما لا يقل عن 52 نوعاً من الحيوانات , بما في ذلك مجموعات متنوعة من الحيوانات المفصلية  

- المنطقة التي تقع فيها الحديقة الوطنية البركانية أوندارا كانت في الماضي موطناً لشعب الأواميان - وهم السكان الأصليين - وقد عاشوا في تلك المنطقة ومارسوا الصيد , قبل وصول الأوربييين وإحتلالها , ولا تزال القطع الأثرية والينابيع والأشجار الباقية المرتبطة بالكهوف دليلاً على إستوطان شعب الأواميان للمنطقة منذ زمن بعيد  




0 commentaires: