g

glob

jeudi 28 décembre 2017

أبرز الاكتشافات العلمية في 2017


كان عام 2017 حافلًا بالإنجازات والاكتشافات العلمية العظيمة. بدءًا من وكالة ناسا التي أدخلت منظومة الصواريخ القابلة لإعادة الاستخدام إلى طاقمها، إلى الأمل لمرضى السرطان بعد تطوير علاج من خلاياهم الخاصة، واكتشاف العلماء القارة الثامنة المفقودة.
في هذا المقال، نستعرض أبرز الاكتشافات العلمية في 2017، وذلك كما جاء في موقع “business insider“.

أبرز الاكتشافات العلمية في عام 2017 

العثور على قارة جديدة في جنوب المُحيط الهادئ

قارة جديدة
أرض زيلانديا المفقودة، عثر عليها علماء في قاع المحيط بين نيوزيلندا وكاليدونيا الجديدة. فقد عثر الباحثون على أحافير اقترحت أنواعًا جديدة من النباتات والكائنات الحية التي عاشت على سطح القارة قبل غرقها.

ابتكار طريقة جديدة في علاج الأمراض المستعصية من خلايا اصطناعية

حمض أميني
توصَّل فريق من العلماء إلى تطوير زوج غير طبيعي “صناعي” من القواعد الأمينية، والتي يُمكن أن تعمل بسلاسة إلى جانب الخلايا الطبيعية للحمض الأميني DNA.
العلماء في معهد سكريبس للأبحاث في كاليفورنيا، يأملون أن يكون هذا الابتكار الطبي بداية علاج مرضى السرطان إلى جانب أمراض أخرى مثل أمراض المناعة الذاتية.

اكتشاف كيفية تشكُّل الذهب ومعادن أخرى في الفضاء

انفجار كواكب
في الفضاء الخارجي، يتشكَّل الذهب من اصطدام نجميْن صغيرين بكثافة عالية على بعد 130 مليون سنة ضوئية من الأرض. هذا التحطم ينتج عنه البلاتينيوم والفضة كذلك. جاءت هذه النتيجة بعد دراسة من 4000 عالم فلك أثناء متابعة اصطدام نجميْن نيوترونيّين بثلث سرعة الضوء، في حادثٍ لا يتكرر سوى مرة كل 100 ألف سنة!

العثور على غرفة سرية في الهرم الأكبر في الجيزة

أهرامات
عبر استعمال تقنية تصوير مُبتكرة تعتمد على الجسيمات عالية السرعة، تُعرف باسم “الميونات”، تمكَّن باحثون من العثور على نفق يمتد بطول 30 مترًا. لكن لا يزال ماهية هذا النفق غير معروفة، ما إن كان قبرًا أو غرفة ما.

مهاجمة الخلايا السرطانية من خلايا الجسم الخاصة

مرضى السرطان
تمكَّن فريق بحثي من تطوير علاج يُسمى “CAR T-cell” يعالج السرطان بطريقة مُختلفة تمامًا عن المألوفة من خلال إزالة خلايا المريض، ثم إعادة هندستها، ثم إدراجها مجددًا في الجسم لمطاردة الخلايا السرطانية.

دلائل أخرى على ذوبان الجليد في القطبين

جبل جليدي
في يوليو 2017، قُطعت قطعة جليدية ضخمة من الجرف الجليدي “لارسين سي” في أنتاركتيكا. هذه القطعة تعتبر ثالث أكبر جبل جليدي يُبحر بعيدًا عن القطب المتجمد. وبعد متابعة هذه الجبل، قالت الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي، أن القطب الشمالي لا يُظهر أي علامات على العودة إلى ذات المنطقة المتجمدة التي كان عليها منذ عقود.

العثور على سبعة كواكب جديدة في الفضاء

كواكب
تمكنت وكالة ناسا الفضائية من العثور على سبعة كواكب تدور حول نجم في النظام الشمسي يُعرف باسم “TRAPPIST-1”. ستة من هذه الكواكب صخرية مثل كوكب الأرض، وتمتاز بجو معتدل غير بارد أو ساخن للغاية. وتخضع هذه الكواكب الجديدة للدراسة المكثَّفة في محاولة اكتشاف أي شكل حياة على سطحها.

تكوين صورة أكثر وضوحًا لكوكب زحل

كوكب زحل
في 15 سبتمبر 2017، سقطت المركبة الفضائية كاسيني بعد 13 عام من دورانها في مدار حول كوكب زحل لاكتشافه وتصويره. حيث ساهمت المركبة الفضائية باكتشاف الكثير من الجوانب عن كوكب زحل قبل أن تُلقِ بنفسها إلى الغلاف الجوي للكوكب وتحترق في ختام مهتمها.

تطوير آلة مسح ضوئي خاصة للأطفال الرضع في وحدة العناية المركزة

طفل رضيع
نظام Embrace neo-natal MRI هو أول نظام آمن يتم وضعه في نفس غرفة العناية المركزة للأطفال الخُدَّج في المستشفى. إذ يقوم الجهاز بتصوير الأطفال حديثي الولادة بتقنية الرنين المغناطيسي بطريقة آمنة تمامًا بعد إلباس الأطفال بدلة خاصة ووضعهم في أنبوب ليتمكّن الأطباء من جمع المعلومات الكافية عن حالتهم.

استعمال الصواريخ القابلة لإعادة الاستخدام

صاروخ
الرئيس التنفيذي لشركة “سبايس إكس” يعمل على تطوير أنظمة فالكون 9 و”فالكون هيفي بوستر” قابلة لإعادة الاستعمال بعد إطلاق الصواريخ إلى الفضاء. هذه التقنية الحديثة من شأنها توفير 18 مليون دولار على وكالة ناسا.

توير نظام إنترنت بسرعة فائقة عبر “الفيزياء الكمية”

طاقة كمية
تمكَّن علماء كمبيوتر من الصين من تطوير نظام من الليزر والمرايا يعمل على نقل الجسيمات الخفيفة “الفوتونات” من الأرض إلى الفضاء الخارجي لأول مرة هذا العام. هذا النجاح الكبير يُمكن أن يُساهم في تطوير طريقة نقل معلومات جديدة فائقة السرعة عبر تطبيق نظريات فيزياء الكم.
اقرأ أيضًا:

0 commentaires: